الرئيسية / معارض ومهرجانات / الإمارات والسعودية تقودان دول المنطقة في سوق الضيافة الفاخرة

الإمارات والسعودية تقودان دول المنطقة في سوق الضيافة الفاخرة

  • 73٪ من العقارات الفاخرة في المنطقة تتواجد في دولة الإمارات العربية المتحدة
  • المملكة العربية السعودية تشهد أعلى ارتفاع في عدد الفنادق الفاخرة وصولاً إلى العام 2022
  • قيمة سوق السفر والسياحة الفاخرة العالمية تصل إلى 1154 مليار دولار أمريكي بحلول العام 2022

ستواصل دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة قطاع الضيافة الفاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي وصولاً إلى العام 2022 بفضل امتلاكها 73٪ من الفنادق الفاخرة في المنطقة و61٪ من الفنادق المقرر افتتاحها، وذلك وفقاً للبيانات الصادرة عن معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018) الذي ستنعقد فعالياته في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 22-25 أبريل القادم.

حيث أظهر تقرير نشرته “كوليرز إنترناشيونال” أن عدد الفنادق الفاخرة قد ارتفع بمعدل ثلاثة أضعاف في دول مجلس التعاون الخليجي خلال 10 سنوات فقط، ويتم إدارة 95٪ من هذه العقارات من قبل علامات تجارية دولية.

وستواجه دولة الإمارات منافسة قوية من المملكة العربية السعودية التي من المتوقع أن تشهد أكبر زيادة في عدد الفنادق الفاخرة وصولاً إلى العام 2022 بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 18٪ اعتباراً من العام 2018 فصاعداً. فيما تبلغ نسبة النمو 10٪ في دولة الإمارات العربية المتحدة، و11٪ في عمان والكويت، و9٪ في البحرين.

وبهذا السياق قال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي: “إن افتتاح مثل هذه الفنادق المميزة مثل برج العرب في عام 1999 وقصر رافلز مكة في عام 2010 ساهم بتغيير مشهد السياحة الفاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي”.

وقد بلغت نسبة النمو السنوي المركب للفنادق الفاخرة في المملكة العربية السعودية 11٪ خلال الفترة من 2013 إلى 2017، مقارنة بـ 8٪ في الإمارات العربية المتحدة، و7٪ في الكويت، و6٪ في سلطنة عُمان، و5٪ في البحرين. وتصدرت دولة الإمارات العربية المتحدة دول المنطقة من حيث عدد المشاريع الجديدة في العام 2017 بنسبة 35٪، وتركز معظمها في مدينة دبي، وذلك بالمقارنة مع 14٪ من المشاريع في المملكة العربية السعودية، و20٪ في الكويت، و19٪ في البحرين، و11٪ في سلطنة عُمان.

ويوجد حالياً 69,396 غرفة ضمن معروض الفنادق الفاخرة في مجلس التعاون الخليجي بما في ذلك “سانت ريجيس” و”بالازو فيرساتشي” و”بولغاري” و”أرماني” و”رافلز”. ولهذا فإنه ليس من المستغرب أن قطاع الضيافة الفاخرة يمثل أحد الاهتمامات الرئيسية في معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018).

كما سيتم تنظيم معرض السفر الدولي الفاخر (ILTM) خلال اليومين الأولين من فعاليات معرض سوق السفر العربي بدبي (22-23 أبريل). وقد تم تأكيد مشاركة أكثر من 20 عارض جديد في معرض السفر الدولي الفاخر بما في ذلك “فيرمونت كواسار إسطنبول” و”روزوود هوتل غروب الإمارات”. فيما تشمل قائمة العارضين الدوليين “والدورف أستوريا للفنادق والمنتجعات”، و”كونراد للفنادق والمنتجعات”، و”نوبو للضيافة”، و”ذي جولدين بتلر”، و”مجلس كان للسياحة”.

وأضاف سيمون بريس قائلاً: “تمتلك دول مجلس التعاون الخليجي سمعة رائدة في مجال الضيافة العالمية والمفاهيم الأصلية الرائدة في مجال الأغذية والمشروبات، وهذا ما ساهم بتعزيز مكانتها باعتبارها واحدة من أهم أسواق السياحة الفاخرة التي تجذب الضيوف من جميع أنحاء العالم”.

وسوف يسلط معرض سوق السفر العربي 2018 في دبي الضوء بشكل رئيسي على مفهوم السياحة المسؤولة عبر العديد من الفعاليات والنشاطات بما في ذلك جلسات نقاش خاصة بمشاركة العديد من العارضين المتخصصين.

ويعتبر سوق السفر العربي، الحدث الأهم والأبرز للمتخصصين في قطاع السياحة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشهدت دورة العام 2017 حضور أكثر من 39,000 شخص. بمشاركة 2,661 شركة عارضة، وتوقيع صفقات تجارية بقيمة تجاوزت 2.5 مليار دولار خلال فعاليات المعرض التي تمتد لأربعة أيام.

ويحتفل المعرض العام القادم بنسخته الخامسة والعشرون، وبهذه المناسبة سيتم تنظيم عدة جلسات تسلط الضوء على التطور الذي شهده قطاع السفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مدى السنوات الـ 25 الماضية، والتوقعات المستقبلية لهذا القطاع خلال الـ 25 سنة المقبلة.

شاهد أيضاً

معرض سوق السفر العربي يعلن عن تعيين مدير جديد لمحفظة أعماله

سيتولى الفرنسي كلود بلان مسؤولية الإشراف على جميع الفعاليات التي تقام تحت مظلة سوق السفر …