الرئيسية / معارض ومهرجانات / معرض سوق السفر العربي بدبي يشهد تنظيم مؤتمر الوظائف في قطاع السفر للطلاب للمرة الأولى

معرض سوق السفر العربي بدبي يشهد تنظيم مؤتمر الوظائف في قطاع السفر للطلاب للمرة الأولى

  • عدد العاملين في قطاع السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة سيرتفع إلى 394 ألف بحلول العام 2026
  • عدد العاملين في قطاع السياحة في المملكة العربية السعودية سيرتفع إلى 781 ألف بحلول العام 2027
  • معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018) يستضيف انطلاقة برنامج حصري للطلاب لتعزيز الفرص المتاحة للراغبين بالعمل في قطاعي السفر والسياحة

أعلنت شركة ريد ترافيل اكزيبشنز المنظمة لمعرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018) في دبي، والذي ستنعقد فعالياته في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 22 – 25 أبريل 2018، أنها ستستضيف الدورة الأولى لمؤتمر الوظائف في قطاع السفر للطلاب وذلك يوم الأربعاء 25 أبريل.

وسيشمل المؤتمر الذي يمتد لساعتين ثلاث جلسات تفاعلية تسلط الضوء على كيفية اكتساب سيرة مهنية في قطاع السفر والسياحة وتنمية المهارات السياحية وفرص العمل؛ وكيفية إنشاء الوظائف في قطاع السفر والسياحة.

وسيواصل قطاع السفر والسياحة لعب دوره الحيوي في دعم اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة، مع زيادة عدد العاملين في هذا القطاع من 317,300 شخص في العام 2016 إلى 394,000 شخص في العام 2026، وذلك وفقاً لتقرير صادر عن مجلس السياحة والسفر العالمي. وسيسهم نمو عروض التجزئة والترفيه في تعزيز هذا الارتفاع على مدى السنوات الثماني المقبلة.

وفي أعقاب الإصلاحات الأخيرة وتخفيف قوانين التأشيرات، تستعد المملكة العربية السعودية للاستفادة من هذه العوامل بفضل نمو قطاع الترفيه والفنادق الجديدة. وبلغ عدد الوظائف الموجودة في قطاع السفر والسياحة في المملكة حوالي 613 ألف وظيفة في العام 2017، ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 2.5٪ ليصل إلى 781 ألف وظيفة بحلول العام 2027.

بهذا السياق قال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي: “يعتبر مؤتمر الوظائف في قطاع السفر من أهم الفعاليات التي استضافها معرض سوق السفر العالمي في لندن خلال السنوات العشر الماضية. ونحن فخورون الآن بتنظيم هذا المؤتمر ضمن معرض سوق السفر العربي في دبي هذا العام للمرة الأولى لزيادة الفرص المتاحة أمام الطلاب والخريجين في قطاع السفر والسياحة، وسيتيح البرنامج المجاني للحاضرين إمكانية التواصل مع نخبة من الخبراء والمتخصصين”.

وسيشارك كل من أليساندرو كابيلا المدير العام لمجموعة جميرا، وعبده بصمجي مستشار السفر، في الجلسة الأولى التي تسلط الضوء على كيفية اكتساب سيرة مهنية في قطاع السفر والسياحة، حيث سيستعرض المشاركون في النقاش تجاربهم وآرائهم بشأن سوق العمل الحالي في المنطقة. وتستضيف الجلسة الثانية مجموعة من المدرسين والمدربين وأصحاب العمل بهدف مناقشة آليات تدريب الجيل القادم من خريجي السفر والسياحة. وسيدير ​​هذه الجلسة كريس وارين المدير الدولي للسياحة المسؤولة في أستراليا والشرق الأوسط.

أما جلسة النقاش الثالثة والأخيرة في المؤتمر فتتضمن مجموعة من النصائح حول إنشاء وظيفة خاصة في قطاع السفر والسياحة من رنا دبابنة مؤسسة شركة بومالو للسفر والسياحة، وهبة بن رضا صاحبة مبادرة “كشتة مع هبة”.

وأضاف سيمون بريس قائلاً: “يعد مؤتمر الوظائف في قطاع السفر للطلاب إضافة رائعة إلى محفظة معرض سوق السفر العربي، ونتطلع للترحيب بالطلاب المتخصصين في السفر والسياحة ضمن هذه الجلسات الهامة والتي نأمل أن تسهم بتجهيزهم بالمهارات التي يحتاجونها للنجاح في المستقبل”.

وسوف يسلط معرض سوق السفر العربي 2018 في دبي الضوء بشكل رئيسي على مفهوم السياحة المسؤولة عبر العديد من الفعاليات والنشاطات بما في ذلك جلسات نقاش خاصة بمشاركة العديد من العارضين المتخصصين.

ويعتبر سوق السفر العربي، الحدث الأهم والأبرز للمتخصصين في قطاع السياحة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشهدت دورة العام 2017 حضور أكثر من 39,000 شخص. بمشاركة 2,661 شركة عارضة، وتوقيع صفقات تجارية بقيمة تجاوزت 2.5 مليار دولار خلال فعاليات المعرض التي تمتد لأربعة أيام.

ويحتفل المعرض هذا العام بنسخته الخامسة والعشرون، وبهذه المناسبة سيتم تنظيم عدة جلسات تسلط الضوء على التطور الذي شهده قطاع السفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مدى السنوات الـ 25 الماضية، والتوقعات المستقبلية لهذا القطاع خلال الـ 25 سنة المقبلة.