الرئيسية / فنادق ومنتجعات / أبوظبي تسجل نمواً 6% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال شهر يونيو

أبوظبي تسجل نمواً 6% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال شهر يونيو

ارتفاع عدد النزلاء في النصف الأول من 2018 بنسبة 5% إلى ما يزيد عن 2,4 مليون نزيل

مسفار – أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 31 يوليو 2018: سجلت أبوظبي نمواً قدره 6% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال شهر يونيو 2018 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وأظهرت إحصاءات دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي أن 162 فندقاً وشقة فندقية ومنتجعاً في الإمارة قد استقبلت 339,592 نزيلاً، بزيادة 19,000 نزيل عن شهر يونيو 2017. ويرجع هذا النمو إلى الارتفاع الكبير في عدد الزوار من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية.

وجاءت نتائج شهر يونيو امتداداً للأداء المتميز للوجهة السياحية خلال النصف الأول من 2018، وتؤكد أيضاً أنها تمضي نحو تحقيق أهدافها الاستراتيجية وتجاوز عدد النزلاء القياسي المسجل في العام الماضي، والذي بلغ حوالي خمسة ملايين نزيل فندقي.

وبصورة عامة، استقبلت المنشآت الفندقية في الإمارة 2,413,230 نزيلاً في الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، بنسبة نمو 5% عن الفترة نفسها من العام 2017.

وشكل الزوار السعوديون والأمريكيون ركيزة أساسية للزيادة في عدد النزلاء خلال شهر يونيو الذي تزامن مع شهر رمضان المبارك، حيث ارتفع عدد النزلاء السعوديين بنسبة 57%، والنزلاء الأمريكيين بنسبة 27% مقارنة بشهر يونيو 2017.

وامتدت توجهات النمو إلى الأسواق السياحية الرئيسية، وفي مقدمتها الهند التي ازداد عدد النزلاء من مواطنيها بنسبة 3,7% خلال شهر يونيو ليتجاوز 29,900 نزيل، وبنسبة 19% خلال النصف الأول من 2018. كما ارتفع عدد النزلاء من المملكة المتحدة بنسبة 14,5% خلال شهر يونيو، و12,9% خلال النصف الأول من العام الجاري.

وقال سعادة سيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: “تعكس هذه الإحصاءات الأداء القوي والمستقر لقطاع السياحة منذ مطلع العام الجاري، وتؤكد أن استراتيجيات الدائرة وجهودها ومبادراتها المستمرة تحقق ثماراً إيجابية ملموسة. واعتمدت نتائج شهر يونيو على الفعاليات والبرامج التي أقيمت في الإمارة خلال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد إلى جانب عروض “موسم صيف أبوظبي” التي بدأت يوم 21 يونيو”.

وأوضح: “شهدت أبوظبي نمواً تجاوز 5% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية في الأشهر الستة الأولى من 2018 مقارنة بالفترة نفسها من 2017، وهو ما يعني أننا نسير بثبات نحو تسجيل نتائج سنوية قياسية. وسنواصل التركيز على أسواقنا الرئيسية خلال النصف الثاني من العام الذي يتميز بمجموعة متنوعة من الفعاليات، بما في ذلك “سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي” و”فن أبوظبي”. وحظيّت خريطة المنتجات والمعالم السياحية في العاصمة الإماراتية بزخم إضافي بافتتاح المدينة الترفيهية “عالم وارنر براذرز أبوظبي” في جزيرة ياس. ونثق أن هذه المقومات ستدعم أداءنا السياحي في نهاية العام الجاري”.

وحققت المناطق الثلاث في الإمارة نمواً في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال شهر يونيو، والذي بلغت نسبته 5,6% في أبوظبي و7,6% في منطقة العين، و15,3% في منطقة الظفرة، بينما ارتفعت مستويات الاشغال الفندقي بنسبة 6,4% و8,5 و22,2% في المناطق الثلاث على الترتيب.

وبدوره، قال سعادة سلطان المطوع الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: “تؤكد الأرقام الإيجابية والنجاح المتميز الذي شهدته مؤشرات النمو في عدد نزلاء المنشآت الفندقية لمنطقتي الظفرة والعين ومدينة أبوظبي أننا نمضي في الطريق الصحيح للترويج لإمارة أبوظبي كوجهة سياحية مفضلة لدى جميع الزوار. ونحن مسرورون أنّ عدد الزوار من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية  قد ارتفع وبشكل ملحوظ. كما وستتركز جهودنا على جميع الأسواق الرئيسية المستهدفة خلال النصف الثاني من العام، بهدف المحافظة على استمرار ارتفاع أعداد الزوار، مع السعي إلى استقبال المزيد من الزوار والنزلاء بالتزامن مع التطور المستمر في المنتجات والمعالم السياحية والترفيهية في جميع أرجاء الإمارة إلى جانب الفعاليات والبرامج التي سنستضيفها”.

ويعتبر النصف الثاني من العام الموسم السياحي التقليدي في أبوظبي الذي يشهد زيادة مطردة في عدد الزوار بالتزامن مع احتضان مجموعة كبيرة من الفعاليات الترفيهية مثل “مهرجان أبوظبي للمأكولات” وفن أبوظبي وسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1.